آخر الاخبار

مصرع طفل يعمل سائق توك توك في ظروف غامضة بالمراغة



 كتب ـ ناصـر فـؤاد
مثل آلاف الأطفال في قرى سوهاج، عندما وصل الطفل الصغير محمود محمد ابن قرية الضياع بالمراغة إلى 12 سنة فكر أن يساعد والده العامل البسيط في الانفاق على الأسرة، فقام والده بشراء "توك توك" بالقسط بثلاثين ألف جنيه، ليعمل عليه محمود ويعينه على نفقات الأسرة.
وبالفعل مرت الأيام والطفل الصغير يقوم يوميًا بالعمل على التوك توك ويأتي مع العشاء مساء كل يوم ليقدم لوالده ما تحصل عليه من مقابل لجهده وكده طوال اليوم لدفع أقساط التوك توك، وما يفيض يساعد في نفقات البيت واحتياجات الأسرة.
إلا أن الطفل الصغير خرج صباح أمس بالتوك توك، ولكنه لم يعد في موعده مع العشاء، بعد قليل شعر والده بالقلق، بعد ساعات تسرب القلق إلى جميع أهالي القرية وخرجوا يبحثون عن الطفل الصغير في كل مكان دون جدوى، حتى حضرت سيارة اسعاف تحمل جثة الطفل الصغير الذي تم العثور على جثته ملقاة في الزراعات وبها إصابات ظاهرية " كدمه بمؤخرة الرأس ونزيف بالأنف وتورم بالأذن اليمنى والشفتين، وتبين أن الجناة المجهولين استولوا على التوك توك وقتلوا الطفل الصغير المسكين، ولم يتهم والده أحدًا بارتكاب الجريمة.
وتحرر عن ذلك المحضر رقم 3438 إداري مركز شرطة المراغة، وتم تكليف إدارة البحث الجنائي بالتحري في الواقعة، كما تم اخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.